الرئيسية / منوعات / قصص وروايات / قصة الغربان المزعجة والاسد الحكيم جميلة للأطفال
قصة الغربان المزعجة والاسد الحكيم
قصة الغربان المزعجة والاسد الحكيم

قصة الغربان المزعجة والاسد الحكيم جميلة للأطفال

قصة الغربان المزعجة والاسد الحكيم ، من القصص الجميلة للغاية للأطفال والتي نقدمها لكم بشكل كامل كي تحكيها لأطفالك، حيث يحكي أن كان هناك عصافير كثيرة وطيور رائعة تملآ أحد الغابات وكانت تحيا العصافير والطيور مع صغارهم في سلام وأمان، حتي بدأت الغربان في زيارة الغابة والمكوث فيها لوقت طويل، كانت الغربان تسبب الانزعاج لكافة الطيور، فكانت الغربان تنتظر نوم الحيوانات والطيور وتقوم باصدار أصوات مزعجة، تجعل صغار الطيور والحيوانات في شدة الرعب والخوف، حاولت العصافير والطيور التحدث مع الغربان، من اجل تهدئة هذا الصوت المزعج، إلا أن كان هذا دون جدوي، فالغربان تهوي المزاح مع الجميع، وتحب الغربان أن يعم الفوضي في الغابة وبين الحيوانات والطيور، وهذا يجعل الغربان في غاية السعادة، فتلك الاصوات تسبب الخوف والذعر والقلق للجميع، وحاول الكثير التحدث اليهم ولكن لا فائدة.

فقررت العصافير أن يذهب أحدهم إلي الاسد ملك الغابة ليطلب منه المساعدة في التخلص من مزاح وازعاج الغربان في الغابة طيلة الوقت، وما يسببة من اخافه لصغارهم، ثم العصفور إلي الاسد ملك الغابة وقال له أتسمح لي بأن أعرض مشكلتي لك أيها الملك الحكيم، قال الاسد في تذمر ماذا بك فأنا أريد النوم وأنت تعطلني الآن، قال العصفور للاسد، هذا ما يحدث لنا بالفعل يا ملك الغابة، سأله الاسد ماذا تقصد أيها العصفور، قال العصفور نحن مثلك نريد النوم ولا نستطيع، والسبب هم الغربان فهم يحاولوا إخافة صغارنا ونشر الذعر والرعب في الغابة وبين الحيوانا والطيور، قال الاسد وماذا تريد الان أيها العصفور الانيق، قال العصفور للاسد، أريد أن تخاطب الغربان فهم يخافونك ويقدرونك، وحتما سيلبوا طلبك وينتهوا عن هذا الفعل المزعج، فكر الاسد كثيرا، ثم قال للعصفور، إذهب إلي قرد الغابة وأحضره لي علي الفور، انطلق العصفور في الغابة باحثا عن القرد صديق الأسد، وما إن رأه حتي طلب منه أن يحضر علي الفور لمقابلة الاسد، فهو يريده لفعل أمر ما هام.

جاء القرد بسرعة كبيرة إلي الاسد وبصحبته العصفور، وقفا أمام الاسد الذي قال للقرد، أيها القرد إذهب وأنشر بين كافة الحيوانات والطيور في الغابة أن أسد الغابة أصابه مرض شديد ، وأصبح جائع طيلة الوقت ومفترس، وان أي حيوان او طير سيصدر أي صوت سيقوم الآسد بإلتهامة علي الفور دون رأفة، ذهب القرد والعصفور وأخبر القرد الجميع بما قال الأسد، فخاف الجميع وقرر الغربان سرعه الهرب من الغابة، حتي لا يكونوا وجبة عشاء ذات يوم للاسد الجائع، فعم المكان الهدوء، ونام الصغار، حتي جاء الاسد الي جميع الحيوانات في الغابة بعد أن رحل الغربان بأصواتهم المزعجة، وأخبرهم الحقيقة، بأنه ليس مريض ولا مفترس، وأن تلك كانت حيلة للتخلص من الغربان من أجل راحة سكان الغابة، فرح الجميع وأطمأنوا وشكروا هذا الاسد الذكي علي ما فعله بالغربان، وعاش الجميع في سلام وأمان.

عن احمد عيسي

اعشق الكتابة في الحياة الأسرية وكافة المواضيع العامة التي تهم الكثير من الزوار، حيث أحاول تقديم المعلومات الهامة في كافة المجالات.

شاهد أيضاً

قصة الارنب والسلحفاة للاطفال

قصة الارنب والسلحفاة للاطفال

قصة الارنب والسلحفاة للاطفال ، من القصص الجميلة والشهيرة للغاية في تاريخ قصص الأطفال، حيث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *